أنتم هنا : الرئيسيةعناوينالأنشطةبلاغات صحفيةيوم دراسي حول "قوانين مناهضة العنف ضد النساء: وجهات نظر متقاطعة المغرب-تونس"

النشرة الإخبارية

المستجدات

21-11-2022

افتتاحية السيدة آمنة بوعياش حول موضوع "التغير المناخي: نحو اعتماد جديد لتدبير (...)

اقرأ المزيد

10-11-2022

الاستعراض الدوري الشامل: 26 توصية للحكومة المغربية من أجل فعلية حقوق الإنسان (...)

اقرأ المزيد

04-11-2022

في إطار "الملتقى الدبلوماسي"...السيدة بوعياش تستعرض استراتيجية المغرب في مجال (...)

اقرأ المزيد
الاطلاع على كل المستجدات
  • تصغير
  • تكبير

يوم دراسي حول "قوانين مناهضة العنف ضد النساء: وجهات نظر متقاطعة المغرب-تونس"

ينظم المجلس الوطني لحقوق الإنسان وهيئة الأمم المتحدة للمرأة، بشراكة مع ربيع الكرامة، يوما دراسيا حول"قوانين مناهضة العنف ضد النساء: وجهات نظر متقاطعة المغرب-تونس"، وذلك يوم الخميس 19 أكتوبر 2017 بمتحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر.

ويشكل هذا اللقاء فرصة من أجل تبادل وجهات النظر والتفكير المتقاطع بين التجربتين التونسية والمغربية في مجال وضع قوانين خاصة لمناهضة العنف ضد النساء.

ففي الوقت الذي اعتمد فيه البرلمان التونسي قانونا شاملا حول العنف ضد النساء، يعرف مشروع القانون رقم 103.13 المتعلق بمناهضة العنف ضد النساء بالمغرب، الذي اعتمده مجلس الحكومة في 17 مارس 2016، ثم مجلس النواب في 20 يوليوز من نفس السنة، نقاشا هاما ولا يزال ينتظر أن يتم اعتماده من طرف مجلس المستشارين.

هكذا، يهدف هذا اليوم الدراسي، الذي سيجمع فاعلين مؤسساتيين ومنظمات المجتمع المدني المنخرطة في مجال الحماية والتصدي للعنف ضد النساء، إلى التفكير وتحليل التحديات المطروحة أمام اعتماد إطار قانوني شامل يرمي إلى مناهضة جميع أشكال العنف.

كما سيشكل اللقاء فرصة من أجل تبادل وجهات النظر وتبادل الخبرات بين المغرب وتونس من أجل تحديد أبرز التحديات وكذا الممارسات الفضلى للتغلب على الصعوبات من أجل التمكن من اعتماد نصوص قانونية في مستوى التطلعات.

وبالإضافة إلى تقديم القواعد والمعايير المرتبطة بالتشريعات المتعلقة بالعنف ضد المرأة، سيعرف هذا اللقاء تقديم مشروع القانون 13-103 المتعلق بمناهضة العنف ضد النساء وتحليل المجلس الوطني لحقوق الإنسان المتعلق بنفس مشروع القانون.   

كما يتضمن برنامج اللقاء قراءة متقاطعة للقانون التونسي ومشروع القانون المغربي، من طرف خبيرتين في القانون من المغرب وتونس حيث ستقوم كل خبيرة بتحليل قانون بلدها وتقديم وجهة نظرها بخصوص قانون البلد الآخر. ويتعلق الأمر بالسيدتين سناء بن عاشور من تونس، أستاذة جامعية متخصصة في القانون العام وخديجة الروكاني من المغرب، محامية وعضو ربيع الكرامة.

وسيتم تنظيم أشغال هذا اليوم الدراسي يوم الخميس 19 أكتوبر 2017 انطلاقا من الساعة التاسعة صباحا بمتحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر بالرباط.

تذكير

النشاط: يوم دراسي حول "قوانين مناهضة العنف ضد النساء: وجهات نظر متقاطعة المغرب-تونس"

التاريخ والتوقيت: 19 أكتوبر 2017 ابتداء من الساعة التاسعة صباحا

المكان: متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر بالرباط.

للاتصال: مديرية التواصل (212+662762325)

 

تحميل برنامج اليوم الدراسي

 

أعلى الصفحة