أنتم هنا : الرئيسيةتنغير وتودغى العاليا: نقاش حول الالتقائية بين برنامج جبر الضرر الجماعي والمخططات الإستراتيجية التنموية

النشرة الإخبارية

المستجدات

25-06-2024

اليوم الدولي للمرأة في الدبلوماسية: السيدة بوعياش تبرز أهمية دور المرأة (...)

اقرأ المزيد

03-06-2024

من لشبونة إلى نيويورك، ثم واشنطن آمنة بوعياش تسلط الضوء على خصوصية مقاربة المغرب (...)

اقرأ المزيد

03-06-2024

من لشبونة إلى نيويورك، ثم واشنطن، آمنة بوعياش تسلط الضوء على خصوصية مقاربة (...)

اقرأ المزيد
الاطلاع على كل المستجدات
  • تصغير
  • تكبير

تنغير وتودغى العاليا: نقاش حول الالتقائية بين برنامج جبر الضرر الجماعي والمخططات الإستراتيجية التنموية

نظم المكتب الإداري الجهوي للمجلس الاستشاري لحقوق الإنسان بورزازات بشراكة مع المجلس البلدي لتنغير وبتنسيق مع جماعة تودغى العليا، يوم الأحد 13 يونيو 2010 بتنغير، يوما دراسيا حول موضوع " الالتقائية بين برنامج جبر الضرر الجماعي والمخططات الإستراتيجية للتنمية الاقتصادية و الاجتماعية لجماعتي تنغير وتودعى العاليا".

وسعى اللقاء، المندرج في إطار النهوض بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية بهاتين الجماعتين المشمولتين ببرنامج جبر الضرر الجماعي، إلى توضيح تدخلات مختلف الفاعلين، وتحديد فرص ومجالات الشراكة والتعاون بينهم، ورسم أولويات التدخل.

وقد أوصى المشاركون، في هذا اليوم الدراسي بالإسراع في تنفيذ توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة المتعلقة بجبر الضرر الجماعي وفق المحاور المتضمنة في مخطط التنسيقية المحلية ومراعاة مستجدات تحين المخطط من طرف اللجن الجمعاتية و المخططات المحلية الاجتماعية والاقتصادية للجماعتين.

ودعوا أيضا إلى إعلان نتائج مخططات المصالح الخارجية أو الوزارات في تنفيذ توصيات جبر الضر الجماعي في المناطق المعنية، مجددين الدعوة إلى المزيد من الانخراط الفعلي للمصالح الخارجية للدولة في مسلسل تنفيذ توصيات جبر الضرر الجماعي.

وأبرز المتدخلون ضرورة انخراط وسائل الإعلام في تقوية الشعور بمسلسل الإنصاف والمصالحة والاهتمام بالمناطق المعنية بجبر الضرر الجماعي.

وبالنسبة لبلدية تنغير، دعا المشاركون إلى العمل على وضع المخطط الاستراتيجي ألتشاركي بمشاركة جميع المتدخلين و الفاعلين من مصالح خارجية و مجتمع مدني وسلطات محلية والمجلس الاستشاري.

أعلى الصفحة