الإصدارات

النشرة الإخبارية

  • تصغير
  • تكبير

المذكرة المرفوعة إلى صاحب الجلالة

بسم الله الرحمان الرحيم

مولاي صاحب الجلالـة،

بعد تقديم آيات الولاء والإخلاص، يتشرف رئيس المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان أن يرفع إلى علم الجناب الشريف أعزه الله، أنه بعد استئدان جلالتكم، عقد المجلس اجتماعه العشرين، في إطار دورة عادية، يوم الثلاثاء 17 شعبان 1424هـ موافق 14 أكتوبر 2003م.

أولا: لقد تركزت الكلمة الافتتاحية لهذا الاجتماع على إفادة الأعضاء بالمصادقة الملكية السامية على البرامج التي أقرها المجلس في اجتماعه التاسع عشر، وعلى الاعتزاز بالمهام الجديدة التي تفضل الجناب الشريف بإسنادها للمجلس في خطاب العرش، وعلى امتنان المجلس للتشريف الذي خصصته جلالتكم إياه بتبليغه رسميا، على إثر افتتاح السنة التشريعية، مضمون مشروع مدونة الأسرة، معززا بمرجعياته الدينية الأصيلة والمبادئ الحقوقية الكونية، من خلال العرض القيم الذي ألقاه مستشار جلالتكم الأستاذ المقتدر محمد معتصم في الاجتماع الخاص الذي عقده المجلس يوم الاثنين 16 شعبان 1424هـ موافق 13 أكتوبر 2003م.

كما ذكرت الكلمة الافتتاحية بالأعمال التي تم القيام بها من أجل تفعيل برامج المجلس، وكذا المهام الجديدة المسندة إليه، وأبرزت كذلك الدور المتميز المنوط به كمؤسسة استشارية رسمية محدثة بجانب جلالتكم، ومن ثمة المكانة الخاصة التي يتموقع فيها المجلس بين مختلف الفاعلين الحكوميين وغير الحكوميين المعنيين بحقوق الإنسان، باعتباره مستقلا عن الحكومة وعن البرلمان وعن السلطة القضائية مثلما هو مستقل عن الجمعيات.

ثانيا: تناول المجلس دراسة النقط الواردة في جدول أعمال الاجتماع؛ فتم في البداية استعراض ومناقشة الترتيبات اللازمة للشروع في إعداد مشروع الميثاق الوطني لحقوق المواطن وواجباته، حيث تكفل بوضع منهجيته العامة وخطوطه العريضة رئيس المجلس والأمين العام ورؤساء مجموعات العمل إضافة إلى بعض الأعضاء.

وإثر ذلك انكب اهتمام المجلس على الترتيبات الأولى المتخذة قصد إنجاز دراسة التشريع الجنائي بهدف سد ما يكون به من ثغرات في مجال محاربة كل أشكال العنصرية والكراهية والعنف.

ثالثا: بعد استعراض الإجراءات المتخذة من لدن لجنة جائزة محمد السادس لحقوق الإنسان بشأن الإعلان عن تنظيم الترشيح لهذه الجائزة برسم سنة 2003 حول موضوع: «الأعمال التنموية الرامية إلى النهوض بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية»، وبعد تسجيل الإقبال الهام على الترشيح لنيل هذه الجائزة، تم تشكيل لجنة التحكيم برسم هذه السنة، بالإضافة إلى رئيس المجلس وأمينه العام كالآتي:

1) من أعضاء المجلس:

السيد محمد معتصم؛

السيدة نجاة امجيد؛

السيد حمو أوحلي؛

السيد مصطفى دانيال؛

السيد محجوب الهيبة؛

السيدة فطوم قدامة؛

2) من خارج المجلس:

السيدة زليخة النصري؛

السيد أحمد الغزلي؛

السيد علي أمهان.

رابعا: واصل المجلس مناقشة موضوع متابعة تسوية ملف الاختفاء القسري والاعتقال التعسفي في ضوء ما انتهت إليه أشغال اللجنة الخاصة التي كلفها، في اجتماعه التاسع عشر، بتقييم مسلسل تسوية ماضي الانتهاكات الجسيمة وتقديم المقترحات الكفيلة بتصفية الملف.

وقد أسفرت مناقشة هذا الموضوع، من مختلف جوانبه وسائر أبعاده، عن إجماع أعضاء المجلس على أن يقترحوا على النظر السديد لجلالتكم توصية بإحداث لجنة تسمى»هيئة الإنصاف و المصالحة»، قصد تسوية ماضي الانتهاكات الجسيمة بصفة عادلة ونهائية.

وتتضمن الوثيقة المرفقة بيان الأسباب المبررة لإحداثها، والمهام المسندة إليها، وبعض الشروط الأساسية لعملها.

خامسا: وفي الأخير، اطلع المجلس على سير أشغال مجموعات العمل واللجان الخاصة من خلال العروض المقدمة من لدن رؤسائها، والتي أبرزت ما تم إنجازه من أنشطة تفعيلا لبرامج عمل المجلس على المدى القريب.

حفظ الله مولانا أمير المؤمنين، وأيده بالنصر المبين، وأقر عينه بولي عهده صاحب السمو الملكي مولاي الحسن، وشد أزره بصنوه السعيد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وحفظه في باقي أفراد الأسرة الملكية الشريفة، إنه سميع مجيب.

والسلام على المقام العالي بالله ورحمته تعالى وبركاته.

وحرر بالرباط في يوم الثلاثاء 17 شعبان 1424هـ موافق 14 أكتوبر 2003م.

رئيس المجلس

عمر عزيمان

أعلى الصفحة