أنتم هنا : الرئيسيةالمستجداتاللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة الداخلة -وادي الذهب تعقد اجتماعها العادي الثاني

الإصدارات

النشرة الإخبارية

المستجدات

13-09-2021

ملاحظات المجلس الأولية حول يوم الإقتراع الخاص بالانتخابات التشريعية والجهوية (...)

اقرأ المزيد

11-09-2021

ملاحظة الحملة الانتخابية 2021 من خلال شبكات التواصل الاجتماعي (...)

اقرأ المزيد

26-08-2021

المجلس الوطني لحقوق الإنسان يستقبل وفدا عن المجلس الرئاسي الليبي (...)

اقرأ المزيد
الاطلاع على كل المستجدات
  • تصغير
  • تكبير

اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة الداخلة -وادي الذهب تعقد اجتماعها العادي الثاني

عقدت اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة الداخلة - وادي الذهب، يوم الخميس 24 يونيو 2021 بالداخلة، اجتماعها العادي الثاني، وذلك طبقا لمقتضيات القانون 76.15 المتعلق بإعادة تنظيم المجلس الوطني لحقوق الإنسان، ونظامه الداخلي.

وفي كلمة بالمناسبة، قالت رئيسة اللجنة الجهوية، السيدة ميمونة السيد، إن هذا الاجتماع يهدف إلى بحث ومناقشة الجانب التنظيمي والجانب المتعلق بحماية حقوق الإنسان في الجهة، مؤكدة على أنه على الرغم من الإكراهات المترتبة عن جائحة كوفيد-19 ، فقد استمرت اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان في الاضطلاع بمهامها من خلال استقبال المرتفقين، وأداء مهام الرصد والحماية، وتنظيم الفعاليات الهادفة إلى الارتقاء بثقافة حقوق الإنسان والنهوض بها.

من جانبه، صرح مدير الحماية والرصد بالمجلس الوطني لحقوق الإنسان، السيد عبد الرفيع حمضي، بأن انعقاد الاجتماع العادي الثاني لهذه اللجنة يعد مناسبة للتداول حول التدخل الحمائي للمجلس الوطني لحقوق الإنسان من أجل توحيد طريقة عمل المجلس على المستوى الوطني خاصة فيما يتعلق بكيفية التدخل في القضايا التي تقتضي حماية حقوق الإنسان.

وشكل هذا الاجتماع العادي الثاني مناسبة لتقديم حصيلة عمل اللجن الدائمة الثلاث للجنة الجهوية برسم النصف الأول من سنة 2021، وعرض تقرير تركيبي لأشغال اللقاءات الدراسية والندوات المنظمة من طرف اللجنة خلال نفس الفترة، بالإضافة إلى تحيين برنامج العمل خلال الفترة المتبقية من السنة الحالية والمصادقة عليه.

جدير بالذكر أن تنصيب أعضاء اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة الداخلة - وادي الذهب تم يوم 7 شتنبر 2020 بالداخلة برئاسة السيدة آمنة بوعياش، رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، وذلك في إطار استكمال المجلس لهيئاته وهياكله.
وتتألف تركيبة اللجنة، التي يشمل نفوذها الترابي إقليمي وادي الذهب وأوسرد، من 21 عضوا يتم اقتراحهم من طرف الهيئات التمثيلية الجهوية للقضاة والمحامين والمجلس العلمي الأعلى والأطباء والصحفيين المهنيين وجمعيات المجتمع المدني، بالإضافة إلى فاعلين في مجال حماية حقوق الإنسان والنهوض بها.

أعلى الصفحة